Tuesday, 24 May 2022

الرئيس جوكوي: إندونيسيا تركّز على ثلاث محاور إستراتيجية خلال مدّة رئاستها لمجموعة العشرين

جاكرتا، إندونيسيا، 4 ديسمبر 2021 /PRNewswire/ — صرّح الرئيس جوكو ويدودو (جوكوي) بأنّ إندونيسيا ستركّز خلال مدّة رئاستها لمجموعة العشرين في عام 2022 على ثلاث قضايا إستراتيجية؛ وهي الإدارة الصحية الشاملة، والتحوُّل الرقمي، والانتقال إلى الطاقة المستدامة.

(from left) Governor of Jakarta Anies Baswedan, Vice Chairman of BPK Agus Joko Pramono, Deputy Speaker of the Indonesian House of Representatives Lodewijk F Paulus, Coordinating Minister of Economic Affairs Airlangga Hartarto, Minister of Finance Sri Mulyani, Bank Indonesia Governor Perry Warjiyo, Chair Business 20 Shinta Widjaja Kamdani, dan Co Chair Youth 20 Michael Victor Sianipar attend the opening of 2022 G20 Ceremony in Jakarta, Wednesday. Indonesia G20 Presidency begins from December 1, 2021 until November 30, 2022 with the theme "Recover Together, Recover Stronger". ANTARA FOTO/Hafidz Mubarak A/wsj.

وأشار جوكوي في كلمته خلال حفل افتتاح رئاسة إندونيسيا لمجموعة العشرين، الذي عقدته وزارة الاتصالات والمعلومات يوم الأربعاء إلى أنّ «إندونيسيا خلال مدّة رئاستها لمجموعة العشرين ستركّز على معالجة قضايا الرعاية الصحية الشاملة، والتحوُّل الرقمي، والانتقال إلى الطاقة المستدامة».

وأضاف: إنّ إندونيسيا ستعمل -خلال مدّة توليها مهام رئاسة المجموعة- على حثّ الدول الأعضاء على مدّ جسور التعاون فيما بينها كي يتمكّن الاقتصاد العالمي من استعادة عافيته؛ وذلك تحت شعار «نتعافى معًا… نصبح أقوى».

علاوة على ذلك، عبّر جوكوي عن فخره واعتزازه بثقة دول مجموعة العشرين في إندونيسيا. واعتبر أنّ تولي إندونيسيا لرئاسة مجموعة العشرين فرصة تمكّنها من تقديم المزيد من المساهمات لإنعاش الاقتصاد العالمي.

وشدّد الرئيس على أنّ إندونيسيا ستسعى جاهدة لإقامة حوكمة عالمية عادلة ومستدامة استنادًا إلى مبادئ السلام العالمي والعدالة الاجتماعية.

وأضاف جوكوي «إنّ إندونيسيا تسعى إلى بناء حوكمة عالمية عادلة، وتهدف إلى تعزيز التضامن العالمي لمواجهة تحديات التغيّر المناخي والتنمية المستدامة، كما تبذل جهودًا حثيثة لدفع الدول المتقدّمة للالتزام بمساعدة الدول النامية».

وخلال المناسبة نفسها، قال الوزير المنسّق للشؤون الاقتصادية، إيرلانجا هارتارتو: إنّ رئاسة إندونيسيا لمجموعة العشرين تهدف إلى السعي لخروج العالم من أزمة جائحة كورونا وهو أكثر قوة.

وأضاف الوزير «ولكي نتمكّن من تحقيق هذا الهدف، يجب أن يحدث تحوُّل في طريقة العمل، وتغيُّر في طريقة التفكير، وتبني نماذج جديدة لإدارة الأعمال، إضافة إلى استثمار الفرص التي أوجدتها الجائحة لتحقيق إنجازات جديدة».

وأردف قائلًا: إنّ إندونيسيا -خلال مدّة توليها رئاسة المجموعة- ستعمل على أن تتركّز النقاشات في منتديات مجموعة العشرين حول إيجاد سُبل تتيح إقامة حوكمة عادلة في العالم لتحقيق تطلعات البلدان النامية ومصالحها؛ وذلك بهدف تقوية التضامن العالمي للتغلب على تهديدات التغيُّر المناخي وتعزيز التنمية المستدامة.

ستتسلم إندونيسيا رسميًا الرئاسة الدورية لمجموعة العشرين من إيطاليا؛ وذلك اعتبارًا من 1 ديسمبر 2021 حتى 30 نوفمبر 2022.

مجموعة العشرين هي منتدى عالمي تأسّس عام 1999 ويتألف من 19 دولة إضافة إلى الاتحاد الأوروبي. وتُسهم دوله الأعضاء مجتمعة بحوالي 80 بالمائة من الناتج الاقتصادي العالمي و75 بالمائة من حجم التجارة العالمية.

روابط الصور المرفقة:

الرابط:  http://asianetnews.net/view-attachment?attach-id=409521

التعليق على الصورة: التعليق على الصورة: (الواقفون من اليسار) أنيس باسويدان، حاكم جاكرتا؛ وأجوس جوكو برامونو، نائب رئيس مجلس مراجعة الحسابات في جمهورية إندونيسيا؛ ولودوجيك فريدريك باولوس، نائب رئيس مجلس النواب الإندونيسي؛ وإيرلانجا هارتارتو، الوزير المنسّق للشؤون الاقتصادية؛ وبيري وارجيو، محافظ بنك إندونيسيا؛ وشنتا ويدجاجا كامداني، رئيسة مجموعة أعمال العشرين “B20″ ؛ ومايكل فيكتور سيانيبار، الرئيس المشارك لمجموعة شباب العشرين ” Y20 ” أثناء حضورهم حفل افتتاح رئاسة إندونيسيا لمجموعة العشرين لعام 2022، الذي انعقد يوم الأربعاء في جاكرتا. تبدأ رئاسة إندونيسيا لمجموعة العشرين اعتبارًا من 1 ديسمبر 2021 وتنتهي في 30 نوفمبر 2022 تحت شعار «نتعافى معًا… نصبح أقوى». وكالة أنتارا فوتو ( ANTARA FOTO )/حافظ مبارك/وول ستريت جورنال ( WSJ).

Posts You May Like