Wednesday, 16 Oct 2019

سي إس جلوبال بارتنرز: بدعم من برنامج المواطنة عن طريق الاستثمار، دومينيكا تضيف فندقًا جديدًا إلى غاباتها المطيرة

لندن، 20 فبراير / شباط، 2019 /PRNewswire/ —

سانكشواري راينفوريست إيكو ريزورت آند سبا أحدث إضافة إلى برنامج المواطنة عن طريق الاستثمار بكومنولث دومينيكا.

في الأسبوع الماضي، وقعت حكومة دومينيكا ومؤسسة فيتال ديفلوبرز ليمتد “Vital Developers Ltd” على اتفاق لإنشاء منتجع خمس نجوم في قرية لودات “Laudat”. وتقع المنطقة في وادي روسو “Roseau Valley”، الذي يعد وجهة سياحية جذابة، وسيتم تشغيله تحت مظلة برنامج دومينيكا للمواطنة عن طريق الاستثمار “Dominica’s Citizenship by Investment (CBI) Programme”.

وسيتم إنشاء الفندق المزمع، الذي يحمل اسم سانكشواري راينفوريست إيكو ريزورت آند سبا “Sanctuary Rainforest Eco-Resort and Spa”، في سياق جهود كومنولث دومينيكا كي تكون أولى دول العالم التي تتأقلم مع التغيرات المناخية. وسيتكون الفندق من 72 فيلا أنشئت جميعها كي تتحمل الأعاصير حتى الدرجة الخامسة والاهتزازات الأرضية حتى 7 درجات. وكما يكشف اسم الفندق، سيقع منتجع سانكشواري في غابة مطيرة ويراعي أكبر قدر من الحساسية تجاه البيئة الطبيعية المحيطة.

وبهذه المناسبة، أشار معالي رئيس الوزراء الدومينكاني الدكتور/ روزفلت سكيريت “Roosevelt Skerrit”، “نحن ننظر لهذا المشروع، منتجع سانكشواري راينفوريست إيكو ريزورت، باعتباره يتوافق ويراعي رؤيتنا الخاصة نحو دولتنا خاصة في وادي روسو، ونراعي في جميع مراحل المشروع احترام البيئة وحمايتها. لأننا إن واصلنا جهودنا في إقامة دولة تتوافق مع التغيرات المناخية، وإذا واصلنا دعم دولتنا كوجهة للسياحة البيئية، لا يجب أن يستند ذلك على ما منحنا الله فحسب، ولكن ما يجب علينا القيام به تجاه البيئة”.

وبالإضافة إلى الحفاظ على البيئة الطبيعية لدومينيكا، يتوقع أن يستفيد المواطنون المحليون بشكل كبير من الاستثمار. حيث من المتوقع أن يوفر الفندق 160 فرصة عمل منها 60 فرصة عمل دائمة. وأشار معالي رئيس الوزراء روزفلت سكيريت إلى أن ذلك سيوفر فرص عمل مستدامة في جميع أنحاء وادي روسو. كما سيستفيد الصيادون الأصليون والمزارعون وقطاع الزراعة من استخدام 80% من الأغذية العضوية المزمع شراؤها من الأسواق المحلية.

وينضم فندق سانكشواري راينفوريست إلى مجموعة مدهشة من المنتجعات التي تحظى بدعم برنامج المواطنة عن طريق الاستثمار التي تنتشر في جميع أنحاء دومينيكا، ومن المتوقع أن تفتح ثلاث منها أبوابها هذا العام. ومع 25 عامًا من الخبرة في مجال الجنسية الاقتصادية، تواصل حكومة دومينيكا تحسين عروضها للمستثمرين الأجانب.

pr@csglobalpartners.com

المصدر: CS Global Partners

Posts You May Like