Sunday, 20 Oct 2019

معرض أوتوميكانيكا جوهانسيبرج يتأهب لمشاركة تركية قوية في مجال التوريد

جوهانسبيرج، 17 سبتمبر 2019/PRNewswire/ — تُعرف تركيا بأنها خامس أكبر مُصنِّع للسيارات في أوروبا، فهي تنتج قطع الغيار الأكثر أهمية في مجال التوريدات المرتبطة بالسيارات. وتستعد تركيا حاليًا للمشاركة في معرض أوتوميكانيكا جوهانسبيرج. وفي ظل رعاية الممثل الوحيد لقطاع صادرات السيارات التركي، وهو رابطة مصدري صناعات السيارات “أولوداج”، ستعرض الشركات التركية أحدث منتجاتها داخل المعرض، وهو واحد من أكبر الفعاليات العالمية في مجال التوريدات المرتبط بصناعة السيارات.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_gxvd6hjm/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

وسوف يُقام المعرض بجوهانسبيرج في الفترة من 18 إلى 21 سبتمبر 2019 بمشاركة عدد من أبرز الشركات التركية العاملة في مجال التوريدات من بيها Bülbül Battery و Büyük Gedikler و Erdil Battery و Kaçmazlar و Mercan Gasket و On Filtre و Sab Automotive و Tekoto و Universal Suspension و Accessory و Yenmak Engine Gömlek و Yumak Automotive. وسوف يتعرف رواد المعرض على أحدث منتجات الشركات من أنظمة التصنيع والصيانة.

المورد الاستراتيجي لماركات السيارات العملاقة: تركيا

صناعة السيارات التركية من بين أقوى القطاعات التي تساهم في الاقتصاد الوطني إذ تبلغ طاقتها الإنتاجية 2 مليون وحدة، و 1,5 مليون وحدة إنتاج فضلاً عن حجم صادرات تزيد قيمته على 30 مليار دولار أمريكي. تركيا هي خامس أكبر منتج للسيارات في أوروبا إلا أنها تحتل المرتبة الثانية في إنتاج السيارات التجارية في القارة. ونظرًا لقدرة تركيا على المشاركة في مشروعات التصنيع في العديد من البلدان كمنصة تصميم مشارك عالمية، فقد أصبحت المصنِّع لأهم قطع الغيار الاستراتيجية المورد لعمالقة صناعة السيارات حيث تصدر منتجات تبلغ 11 مليار دولار أمريكي ضمن قطاع توريدات السيارات.

جنوب أفريقيا كسوق بديلة مهمة لتركيا

تشكل جنوب أفريقيا سوقًا بديلة هامة بالنسبة لتركيا رغم المسافة الكبيرة التي تفصلهما وارتفاع رسومها الجمركية على البلدان غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وتهدف صناعة السيارات، المحرك الرئيس لاقتصاد تركيا منذ عدة سنوات، إلى رفع قيمة صادراتها إلى 32 مليار دولار أمريكي هذا العام. وفي عام 2018، ارتفعت قيمة صادرات تركيا من صناعة السيارات إلى جمهورية جنوب أفريقيا بنسبة 4 في المائة لتصل إلى 117 مليون دولار أمريكي. وكانت للزيادة التي تتألف من رقمين في صادرات سيارات الركاب أثر إيجابي على جميع عناصر التصدير.

كما تشارك في المعرض الشركات التركية، الساعية إلى المضي قدمًا بهدف إنتاج وتصدير منتجات متطورة تقنيًا ذات تصميمات أصلية وقيمة مضافة مرتفعة، وتخطط لتوطيد أواصر التواصل وعلاقات التعاون على المدى القصير والمتوسط مع الشركات الكبرى في هذه الصناعة والتي تستحوذ على نصيب الأسد في صادرات السيارات إلى السوق الجنوب أفريقية.

صورة- https://mma.prnewswire.com/media/996814/Automechanika_Johannesburg.jpg

 

Posts You May Like