Wednesday, 17 Jul 2019

‫”مجموعة أبوظبي المالية” و”شركة شعاع كابيتال” يتفقان على الاتحاد في كيان مشترك رائد في مجال الخدمات المالية

  • بموجب هذه الصفقة، سيمتلك الشركاء في مجموعة أبوظبي المالية نسبة 58% من الكيان الجديد الناشئ عن صفقة الدمج، مقابل نسبة 42% للمساهمين الحاليين في شعاع.
  • التقييم المتوافق عليه يشكِّل علاوة بنسبة تتجاوز الـ 60% على سعر سهم “شركة شعاع كابيتال” كما في 21 مارس 2019 (بوصفه اليوم الأخير الذي تم خلاله تداول السهم قبل الإعلان عن المباحثات حول صفقة محتملة بشأن مجموعة أبوظبي المالية وشركة شعاع كابيتال)[1].
  • يأتي هذا الاندماج ضمن صفقة استثمار استراتيجي تهدُف الى تشكيل إطار فعال قادر على تحقيق قيمة أفضل للمساهمين، عبر ضمان تنمية شبكات الأعمال والاستفادة من السجل الحافل لمجموعة أبوظبي المالية في تحقيق الأرباح والعوائد.
  • حازت الصفقة على موافقة مجلس إدارة “شركة شعاع كابيتال”، وقام ممثلو مجموعة أبوظبي المالية وشعاع كابيتال بالتوقيع على اتفاقية التنفيذ.

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة؛ 26 يونيو 2019: أعلنت اليوم كل من “مجموعة أبوظبي المالية ذ.م.م.”، المجموعة الاستثمارية الرائدة في المنطقة؛ و”شركة شعاع كابيتال ش.م.ع.” (شعاع)، الشركة الإقليمية الرائدة في مجال الخدمات المصرفية الاستثمارية وأسواق رأس المال، عن اتفاقهما على شروط تشكيل كيان موحد ضمن صفقة شراكة استراتيجية مهمة  في  قطاع الخدمات المالية في المنطقة (الصفقة). ويعتبر تشكيل هذا الكيان استكمالاً للتعاون الناجح بين الشركتين حتى اليوم،  حيث واصلت شعاع إحراز تقدم مستمر بتنشيط عمليات الربحية المستدامة طويلة الأجل منذ الاستثمار الأساسي لمجموعة أبوظبي المالية فيها لأول مرة في شهر نوفمبر من عام 2016. وتعد هذه الصفقة خطوة مهمة تمكن مجموعة أبوظبي المالية وشعاع من تحقيق طموحاتهما بتعزيز النمو عبر توحيد جهودهما ضمن كيان موحد.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_xot4l23a/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

تمثل هذه الصفقة عملية تحول تهدف الى تأسيس منصة رائدة لإدارة الأصول والصيرفة الاستثمارية على مستوى المنطقة.

هيكلية الصفقة

بموجب شروط الصفقة، ستصدر شعاع  1,470,720,000 سهماً جديداً لصالح الشركة الأم لـ “مجموعة أبوظبي المالية، أي شركة “أبوظبي كابيتال مانجمنت ذ.م.م” (المستثمر الاستراتيجي) مقابل كامل أسهم رأس المال مجموعة أبوظبي المالية. بذلك، سيمتلك المستثمر الاستراتيجي نسبة 58%  من أسهم شعاع بعد زيادة رأسمالها.

تم الاتفاق على تقييم شعاع على أساس إصدار بقيمة 1.00 درهم للسهم الواحدعلى أن سعر السهم قبل تاريخ الإعلان عن المباحثات كان 0.622 درهم للسهم الواحد كما في 21 مارس 2019.

وفي دلالة على التزام المستثمر الاستراتيجي بالصفقة، ستخضع الأسهم الجديدة المصدرة لفترة حظر من التداول مدتها 12 شهراً. ويمثل التقييم المتوافق عليه علاوة بنسبة تتجاوز الـ 60% على سعر سهم شعاع قبل تاريخ الإعلان عن المباحثات.

بإصدار أسهم شعاع الجديدة، ستزداد أسهم رأس المال من 1,065,000,000 سهم إلى  2,535,720,00سهم. وسيبقى الكيان الموحد الناتج عن عملية الدمج مدرجاً في سوق دبي المالي حيث من المتوقع أن يحمل اسم “مجموعة أبوظبي المالية ش.م.ع”، في حين سيستمر العمل جارياً على التحول إلى كيان واحد.

حازت الصفقة على موافقة مجلس إدارة شعاع، إلا أنها وبطبيعة الحال تخضع أيضاً لموافقة مساهمي شعاع، و الموافقات التنظيمية واستكمال لائحة الشروط المسبقة المتفق عليها المتوقع إنجازها خلال الربع الثالث من عام 2019.

الدوافع الاستراتيجية

تستند الصفقة على رؤية استراتيجية قوية تتمثل في توفير فرص فريدة لكل من مجموعة أبوظبي المالية و شعاع،  لبناء شراكة  ناجحة  تعزز طبيعة ومستوى التعاون بينهما. ستستفيد قاعدة عملاء الكيان الموحد من مجموعة منتجات فريدة عبر سلسلة متكاملة من الخدمات المالية. فمن خلال  هذا العرض الشامل من الخدمات المقدمة، سيكون الكيان الموحد قادراً على تعزيز العلاقات الحالية مع العملاء عبر شبكة توزيع إقليمية متكاملة تغطي عدداً من المناطق الجغرافية الأكثر نشاطاً وملائمةً في المنطقة والعالم. وبناءاً عليه سيؤدي  الاتحاد بين مجموعة أبوظبي المالية وشعاع إلى منح العملاء خيار مجموعة متكاملة من الخدمات تقدمه منصة إقليمية موحدة للخدمات المالية.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_85cqwy7t/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

  • سيستفيد الكيان الموحد من سجل مجموعة أبوظبي المالية الحافل بالابتكار والخبرات الفريدة في منطقة الشرق الأوسط وخارجها؛ حيث تُركز المجموعة على خلق قيمة مجزية لعملائها من خلال تقديم منتجات مبتكرة، ضمن نهج استثماري رائد يديره فريق مخضرم من أصحاب الخبرات. كما تتيح الصفقة لشعاع  فرصة للاستفادة المباشرة من العمليات المستقبلية  الخاصة بمنظومة عمل “مجموعة أبوظبي المالية” الأوسع نطاقاً، الأمر الذي يعود بفائدة كبيرة ويكون لصالح قاعدة العملاء الموسعة للكيان الموحد.
  • سيُدير الكيان الموحد أصولاً بقيمة 12.8 مليار دولار أمريكي، من ضمنها تلك الأصول التي كانت تحت ادارة مجموعة ابوظبي المالية والبالغة 11.5 مليار دولار أميركي من أصل مجموع الـ 12.8 مليار دولار أمريكي. وتتيح الصفقة أيضاً إمكانية الوصول إلى قاعـدة عملاء شعاع بما يدعم مكانة مجموعة أبوظبي المالية الرائدة في القطاع من خلال توفير مسارات مختلفة ومتعددة لتعزيز القيمة لصالح العملاء في مجال إدارة الأصول.
  • ستوفر هذه الصفقة إمكانات تآزر كبيرة لتعزيز القيمة للمساهمين بالاستناد إلى استراتيجية التسويق المترابط والحد من الوظائف المتداخلة، والوصول إلى مناطق جغرافية جديدة، بالإضافة الى تنويع مصادر الإيرادات وتعزيز المقدرة على توليدها.
  • تتمتع مجموعة أبوظبي المالية بنموذج أعمال فعال ومستدام، تمكنت بفضله من تحقيق أرباح مستدامة منذ تأسيسها. من شأن هذه الصفقة أن تعزز الإيرادات لدى شعاع عبر زيادة ربحيتها وتنويع مصادر دخلها. و قد ارتفعت الإيرادات المبدئية لشعاع بواقع 176% في السنة المالية 2018، عدا عن تحسن هوامش الأرباح المبدئية قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإهلاك في السنة المالية 2018 من 34% إلى 38%.

ويستفيد الكيان الموحد أيضاً من إطار حوكمة مؤسسية قوية وفريق إدارة تنفيذية عالي الكفاءة. حيث تم التوافق على الفريق الإداري الذي سيتولى قيادة الكيان الموحد كجزء من عملية الجمع بين الشركتين وسيكون بقيادة الرئيس التنفيذي جاسم الصديقي.

وبهذه المناسبة، قال فوّاد طارق خان ، الرئيس التنفيذي “لشركة شعاع كابيتال”: “ثمة دافع استراتيجي صلب لهذه الصفقة، حيث سيكون لتوحيد الشركتين في كيان واحد مكانة كبرى. فبعد التقدم الملحوظ الذي أحرزناه في التحول إلى الربحية خلال السنوات الثلاث الماضية بدعم من ’مجموعة أبوظبي المالية‘ كمساهم رئيسي، نرى الآن إمكانية أفضل لتسريع وتيرة نمو شعاع. سيستفيد الكيان الموحد من مزايا التآزر، فضلاً عن شبكة توزيع واسعة، ورصيد متميز من المواهب وأصحاب الكفاءات. كل ذلك من شأنه تعزيز الأداء وتوفير قيمة حقيقية، مستدامة وطويلة الأمد لمساهمي الشركتين”.

بدوره  قال جاسم الصديقي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أبوظبي المالية: “تشكل هذه الصفقة محطة مهمة في مسار شركتنا وقطاع الخدمات المالية على مستوى المنطقة. ونعتقد أنه ثمة عرض استثماري مجزٍ في تأسيس كيان رائد إقليمياً في مجال الخدمات المالية من خلال توحيد شركتين رائدتين في مجاليهما، هما ’مجموعة أبوظبي المالية‘  و’شعاع كابيتال‘. حيث تتيح لنا هذه الصفقة فرصة لتقديم منتجات وخدمات ’مجموعة أبوظبي المالية‘ عبر منصة توزيع أوسع نطاقاً مع تحقيق تآزر قوي في عمليات الكيان الموسع. وفي ضوء ما نشهده من عمليات إندماج متزايدة على مستوى القطاع المصرفي في المنطقة، يبدو قطاع الخدمات المالية ناضجاً بما فيه الكفاية لجني ثمار هذه التوجهات، ويسرنا أن نكون السباقين باستكمال هذه الصفقة. ونحن متفائلون جداً حيال الآفاق المستقبلية الواعدة للكيان الموحد، وواثقون من قدرتنا على توليد قيمة كبيرة لجميع المساهمين”.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_lasshasq/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

سيتم توزيع تعميم يتضمن مزيداً من المعلومات على مساهمي “شركة شعاع كابيتال” مع إشعار بعقد اجتماع لمساهمي الشركة من أجل التصويت على الصفقة يوم 11 يوليو 2019 في تمام الساعة 3:00 مساءً. لمزيد من التفاصيل، يمكن زيارة الموقع الالكتروني www.adfgshuaa.com.

المستشارون

“جي بي مورغان” كمستشار مالي، و”هربرت سميث فريهلز” كمستشار قانوني، و”برايس ووترهاوس كوبرز” كمستشار للدراسة النافية للجهالة لمجموعة أبوظبي المالية.

“يو بي إس” كمستشار مالي، و” لينكليترز” كمستشار قانوني، و”ديلويت” كمستشار للدراسة النافية للجهالة لشركة شعاع كابيتال.

تولت “كي بي أم جي” مهام المُقيم المستقل لمجموعة أبوظبي المالية ولشركة شعاع كابيتال.

حول “مجموعة أبوظبي المالية”  (www.adfg.ae)

“مجموعة أبوظبي المالية”، هي مجموعة استثمارية عالمية رائدة توفر بشكل متناغم ومن خلال شركاتها التابعة والمرخصة حزمة واسعة من الفرص الاستثمارية والخدمات المالية. وتضم القاعدة الصلبة والمتنوعة من مستثمري المجموعة، عدد من الشركات والمؤسسات المالية وصناديق الثروة السيادية والمكاتب العائلية. وتعتمد الشركة على استراتيجية استثمارية قوامها رصد الفرص الاستثمارية المُجدية في قطاعات ومناطق جغرافية متنوعة. وفي حين أن الاستراتيجية الاستثمارية للمجموعة تتجنب التقيد بقطاعات عمل محدودة، إضافةً إلى أن نشاطها الاستثماري الحالي يرتكز على كل من الأسواق الخاصة والأسواق المالية وسوق الدين والقطاع العقاري.

يعود تاريخ تأسيس “مجموعة أبوظبي المالية” إلى العام 2011، وقد نجحت في أن تصبح لاعب رئيسي على مستوى المنطقة، محققة عوائد  عاليةلعملائها. واليوم، تدير “مجموعة أبوظبي المالية” أصولاً قيمتها 11.5 مليار دولار أمريكي. وتحظى مجموعة ابوظبي المالية بسمعة مرموقة وإشادة واسعة النطاق بفضل سجلها الحافل بالإنجازات ونهجها الريادي في الاستثمار.

حول “شركة شعاع كابيتال” (www.shuaa.com)

تأسست شعاع في العام 1979، ولطالما عُرفت بكونها أشهر الشركات المتخصصة في أعمال المشورة المالية والمصرفية الاستثمارية في منطقة الشرق الأوسط، وتقدم شعاع خدمات مالية متكاملة ترتكز على تلبية احتياجات العملاء، متخذةً من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها. تقدم شعاع خدماتها ومنتجاتها لقاعدة واسعة من العملاء تشمل الشركات والمؤسسات فضلاً عن الحكومات والشركات العائلية والأفراد ذوي الملاءة المالية العالية. وتختص شعاع في مجالات الاستثمار واستشارات الاستثمار المصرفي وخدمات أسواق رأس المال وإدارة الأصول والتمويل الائتماني. شعاع هي شركة مساهمة عامة مدرجة في سوق دبي المالي، حاصلة على ترخيص بصفة شركة مالية استثمارية من قبل كل من مصرف الإمارات المركزي وهيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة.

بيان تحذيري بخصوص التصريحات الاستشرافية  تتضمن هذه الوثيقة بيانات أو تصريحات استشرافية، والتي لا تشكل حقائق تاريخية أو ضمانات للأداء المستقبلي، إنما تستند فقط إلى توقعاتنا ومعتقداتنا وافتراضاتنا الحالية بشأن مستقبل أعمالنا، والخطط والاستراتيجيات المستقبلية، والتقديرات، والأحداث والاتجاهات المتوقعة، والظروف الاقتصادية وغيرها من الظروف المستقبلية. ويمكن تمييز أي بيانات أو تصريحات استشرافية عموماً من خلال استخدام مفردات مثل “نتوقع”، “نرجو”، “نعتزم”، “نخطط”، “نستهدف”، “هدف”، “ننوي”، “نؤمن”، “نقدّر”، “نرجح”، “استراتيجية”، “اتجاه”، “مستقبل”، “غاية”، “من الممكن”، “قد”، “ينبغي”، “سوف”، أو عكس هذه الكلمات أو غيرها من مشتقاتها أو شبيهاتها التي تشير إلى المستقبل.

وقد تشمل التصريحات الاستشرافية، على سبيل المثال لا الحصر، تصريحات بخصوص:

  • النتائج التشغيلية المتوقعة مثل نمو الإيرادات أو الأرباح
  • المستويات المتوقعة للنفقات واستخدامات رأس المال
  • التقلبات الحالية أو المستقبلية في أسواق رأس المال وأسواق الائتمان وظروف السوق المستقبلية

ونظراً لكون التصريحات الاستشرافية متعلقة بالمستقبل، فإنها عرضة للتقلبات والمخاطر والتغيرات في الظروف التي يصعب التنبؤ بها، والتي يعدّ الكثير منها خارج عن سيطرتنا. وقد تختلف نتائجنا الفعلية وأوضاعنا المالية بشكل كبير عن تلك المشار إليها في التصريحات الاستشرافية. ولذلك، يجب ألا تعتمد على أي من هذه التصريحات الاستشرافية. وتشمل العوامل الهامة التي يمكن أن تؤدي إلى تغيرات كبيرة في نتائجنا الفعلية ووضعنا المالي عن تلك المشار إليها في التصريحات الاستشرافية، على سبيل المثال لا الحصر: قدرتنا على الحفاظ على مستويات مناسبة من الإيرادات وضبط النفقات؛ والأوضاع الاقتصادية والمالية في الأسواق العالمية والإقليمية التي نعمل فيها، بما في ذلك التقلبات في أسعار الفائدة، وأسعار السلع والأسهم وقيمة الأصول؛ وتنفيذ المبادرات الاستراتيجية، بما في ذلك قدرتنا على إدارة عملية إعادة توزيع ميزانيتنا العمومية بصورة فعالة وتحقيق التوسع في أعمالنا الاستراتيجية؛ موثوقية سياساتنا وإجراءاتنا وأساليبنا الخاصة بإدارة المخاطر؛ واستمرار التقلبات في أسواق رأس المال أو أسواق الائتمان؛ والأحداث الجيوسياسية؛ والتطورات والتغيرات في القوانين واللوائح، بما في ذلك تكثيف الأنظمة التي تحكم صناعة الخدمات المالية من خلال العمل التشريعي والقواعد المنقحة والمعايير التي تطبقها الجهات المنظمة التي نتبع لها.

ويستند أي من التصريحات الاستشرافية التي نقدمها في هذه الوثيقة والعرض فقط إلى المعلومات المتوفرة لدينا حالياً، وهي تنطبق فقط اعتباراً من التاريخ التي صدرت فيه. وليس هناك أي تمثيل أو ضمانات، صريحة أو ضمنية، فيما يتعلق بدقة أو اكتمال أو نزاهة المعلومات والآراء الواردة في هذه الوثيقة. ولا نتعهد بأي التزام تجاه تحديث أي تصريح استشرافي علناً سواء كان ذلك نتيجة لمعلومات جديدة أو تطورات مستقبلية أو غير ذلك.

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/928864/Jassim_Alsiddiqi.jpg
Logo – https://mma.prnewswire.com/media/928863/ADFG_Logo.jpg
Logo – https://mma.prnewswire.com/media/928865/SHUAA_Logo.jpg
PDF- https://mma.prnewswire.com/media/929203/ADFG_SHUAA_Arabic.pdf

Posts You May Like