Sunday, 20 Oct 2019

‫ منظومة إقليمية للاعتراف المتبادل بشهادات الحلال بين 21 دولة عربية

في حضور وزراء وسفراء وقناصل 25 دولة
انطلاقاً من الإمارات .. خلال “المنصة العالمية لصناعة الحلال”

https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_734yg51s/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

المهندس سلطان المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي رئيس هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس أثناء إطلاق البرنامج العربي للحلال، خلال المنصة العالمية لصناعة الحلال في دبي، بحضور عدد من كبار المسؤولين والسفراء والقناصل 18 فبراير 2019″

 دبي، الإمارات العربية المتحدة – 18 فبراير 2019-  أُعلن في دولة الإمارات العربية المتحدة، الاثنين، خلال فعاليات المنصة العالمية لصناعة الحلال، الحدث السنوي الذي تنظمه هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، عن منظومة عربية موحدة للاعتراف المتبادل بشهادات الحلال للمنتجات والخدمات بين 21 دولة عربية، بهدف إزالة العوائق الفنية، ودعم تنافسية الأغذية الحلال في الأسواق.

وجاء الإعلان عن “البرنامج العربي للحلال”، كفكرة نتجت قبل عامين خلال الدورة الثانية للمنصة، وحرصت المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين على إطلاقها بدولة الإمارات، في حضور وزراء وسفراء وقناصل وملحقين تجاريين لنحو 25 دولة، وخلال المنصة كذلك.

وتسعى دولة الإمارات إلى عولمة صناعة الحلال، في حين تشير تقديرات منظمة التعاون الإسلامي (منظمة دولية تجمع 57 دولة)، إلى بلوغ سوق الأغذية والمشروبات الحلال إلى نحو 2.5 تريليون دولار خلال العام 2019.

وأكد مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، عبد الله المعيني، أن المنصة العالمية لصناعة الحلال، التي تنفذ بالتزامن مع معرض الخليج للأغذية في إمارة دبي، تعتبر نقطة التقاء لأبرز رواد قطاع صناعة الحلال عالمياً، وتمثل فرصة مهمة لتبادل الأفكار والرؤى الداعمة للنمو، لاسيما في وجود نحو 1.6 مليار مسلم حول العالم يتوقون للسلع الغذائية الحلال.

وأضاف أن بلاده تقود جهوداً عالمية منذ سنوات في هذا القطاع، واتخذت خطوات عملية بإطلاق مبادرة دبي عاصمة للاقتصاد الاسلامي في العام 2013، وتأسيس مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي والمنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال الذي يضم في عضويته 32 دولة.

وتستورد دول مجلس التعاون الخليجي وحدها سنوياً منتجات حلال بقيمة 50 مليار دولار، معظمها من بلدان غير إسلامية، في حين توقع تقرير (واقع الاقتصاد الإسلامي 2018-2019) الصادر عن مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي، أن ينفق المستهلكين المسلمون بهذا القطاع نحو 3 تريليونات دولار بحلول العام 2023.

وقال المعيني إن موضوعات المنصة لهذا العام، متنوعة ضمن جلسات حول عولمة صناعة الحلال، ودور الإعلام في ازدهار الاقتصاد الإسلامي، واستعراض أبرز التطبيقات والتجارب،  يشارك فيها خبراء من الولايات المتحدة، وبريطانيا وألمانيا ونيوزيلندا وكوريا وبيلاروسيا وصربيا وغيرها.

ولفت إلى أن بلاده عززت ترتيبها في مؤشر الاقتصاد الإسلامي العالمي، في إطار رؤية لمرحلة ما بعد النفط، حيث كان للإمارات السبق في إطلاق وتطبيق أول منظومة حلال من نوعها عالمياً تستند إلى الممارسات والمواصفات القياسية بمجال الاعتماد ومنح الشهادات وتقييم المنشآت.

وتنعقد المنصة سنوياً بالتزامن مع معرض الخليج للأغذية “جلفود” الذي يعد من أضخم المعارض المختصّة بالأغذية عالمياً، في وجود نحو 5 آلاف عارِض من مختلف أنحاء العالم.

Mohamed Osman
E:  mohamed.o@esma.gov.ae
T: +971 50 268 2444

Posts You May Like